+1 تصويت
في تصنيف حلول دراسية بواسطة (593ألف نقاط)

هل يعوض قول إلى الحسن ما بدا على الصيغتين السابقتين من ضعف في الحجة ؟ علل أجابتك ؟  قول "إلى الحسن ما بدا" يعوض عن ضعف في الحجة في الصيغتين السابقتين بالفعل. يعني ذلك أن الشخص الذي يتحدث عن هذا الأمر يريد التأكيد على أن ما بدا من الأمر على الصيغتين السابقتين هو ما يُعتبر جيدًا أو مقبولًا أو محبذًا. يُستخدم هذا العبارة في العادة للتعبير عن اعتراف بأن هناك جانبًا معينًا من الأمر قد بدا بشكل جيد أو محبذ، حتى لو كان هناك بعض الضعف في الحجة أو البرهان.

  • فيما يتعلق بالعبارة "الحسن"، فهي تُشير إلى الشخص أو الجهة التي تتحدث عنها العبارة السابقة، وعندما يكون هذا الشخص أو الجهة معتبرًا أو مرجحًا في الموضوع الذي يُناقش، فإن ذلك يعطي الحجة والاستدلال قوة إضافية. بمعنى آخر، اعتبار القائل "الحسن" كحجة يُعتبر تعويضًا عن ضعف الحجة في الصيغتين السابقتين.

باختصار، يمكن القول إن استخدام العبارة "إلى الحسن ما بدا" يعوض عن ضعف الحجة في الصيغتين السابقتين من خلال التأكيد على أهمية الشخص أو الجهة المعتبرة في الموضوع المناقش، مما يمنح الحجة قوة إضافية.

هل يعوض قول إلى الحسن ما بدا على الصيغتين السابقتين من ضعف في الحجة ؟ علل أجابتك ؟

 الاجابة 

في تحديد القائل " الحسن " وهو حجة في بابه ، قوة لافتة تعوض ضعف الحجة غير المنسوبة نسبة دقيقة .

1 إجابة واحدة

+1 تصويت
بواسطة (593ألف نقاط)
 
أفضل إجابة
هل يعوض قول إلى الحسن ما بدا على الصيغتين السابقتين من ضعف في الحجة ؟ علل أجابتك ؟

اسئلة متعلقة

مرحبًا بك إلى موقع الدوافير، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...