+1 تصويت
في تصنيف حلول دراسية بواسطة (127ألف نقاط)

بمَ كَانَتِ الْعَصَافِيرُ مَشْغُولَةً؟ في أحضان الطبيعة، تعيش العصافير حياة مليئة بالنشاطات والاهتمامات، ومن بين أوقات انشغالها يبرز سؤالنا اليوم: بماذا كانت تشغل العصافير؟

  • بفطنة وبراعة، كانت العصافير تكرس وقتها لأمور متنوعة، أبرزها بناء الأعشاش. فقد كانت تعمل بجد واجتهاد لتشيد بيوتها الدافئة والآمنة، حيث تعتبر هذه الأعشاش مأوى لها ولفراخها الصغيرة، ومكانًا يوفر الحماية والراحة.
  • ولكن لا يقتصر انشغال العصافير على بناء الأعشاش فحسب، بل تمتد اهتماماتها إلى البحث عن الطعام. تحلق العصافير في أجواء الطبيعة بحثًا عن الحشرات والبذور التي تشكل مصدر غذائها. يتطلب ذلك مهارة في الطيران والكشف الدقيق، حيث تنغمس في رحلات بحث مستمرة لضمان توفير الطعام اللازم للبقاء على قيد الحياة.

ومن هنا، يمكننا استنتاج أن انشغال العصافير يعكس جهودها المستمرة في بناء حياة مستقرة وصحية. إنها تحمل عبء المسؤوليات اليومية ببراعة، سواء كان ذلك في إنشاء مأوى آمن أو ضمان توفير الطعام اللازم.

أهلآ ومرحبآ بجميع الدوافير الذين يرغبون في الحصول علي تأكيد اجابتهم واختبار مستواهم، واليكم اجابة السؤال التالي

بمَ كَانَتِ الْعَصَافِيرُ مَشْغُولَةً ؟

الاجابة

كانت العصافير مشغولة ببناء أعشاشها ، والبحث عن طعام تأكله وتطعم منه فراخها

1 إجابة واحدة

+1 تصويت
بواسطة (127ألف نقاط)
 
أفضل إجابة
بمَ كَانَتِ الْعَصَافِيرُ مَشْغُولَةً ؟

لم يتم إيجاد أسئلة ذات علاقة

مرحبًا بك إلى موقع الدوافير، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...