+1 تصويت
في تصنيف حلول دراسية بواسطة (593ألف نقاط)

 ماذا كان يرجو الشاعر من شباب وطنه ؟ الشاعر كان يتطلع من شباب وطنه إلى أمور عديدة تعكس طموحاته وتطلعاته لتطوير المجتمع وتقدمه. 

  • أولاً، كان يأمل أن يستجيب الشباب لدعوة الداعي إلى العلم والنور، مما يعني أنه كان يرغب في أن يكون الشباب متعلمين ومتحلين بالإلمام بالمعرفة والتعليم، ويعكسوا هذا العلم والنور في سلوكهم وأفعالهم.
  • ثانيًا، كان يرغب في أن يكون الشباب قدوة لمن حولهم، وهذا يعني أنه كان يطمح لأن يكون الشباب نموذجًا يُحتذى به في الأخلاق والسلوك، وأن يكونوا قدوة إيجابية للمجتمع بأسره.

وأخيرًا، كان يأمل أن يحقق الشباب الأمال، وهذا يعني أنه كان يتمنى لهم تحقيق أحلامهم وطموحاتهم، وأن يسعوا جاهدين لتحقيق النجاح والتفوق في حياتهم الشخصية والمهنية، مما يسهم في رقي وتطور الوطن والمجتمع بشكل عام.

باختصار، يمكن القول إن الشاعر كان يرجو من شباب وطنه أن يكونوا مثقفين، وقدوة للآخرين، ومحققين لأمالهم وأحلامهم.

أهلآ ومرحبآ بجميع الدوافير الذين يرغبون في الحصول علي تأكيد اجابتهم واختبار مستواهم، واليكم اجابة السؤال التالي

 ماذا كان يرجو الشاعر من شباب وطنه ؟

الاجابة

إجابة دعوة الداعي للعلم والنور ، وأن يكونوا قدوة.

لمن حولهم ، وأن يحققوا الأمال

1 إجابة واحدة

+1 تصويت
بواسطة (593ألف نقاط)
 
أفضل إجابة
ماذا كان يرجو الشاعر من شباب وطنه ؟

اسئلة متعلقة

مرحبًا بك إلى موقع الدوافير، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...